عشبة الأباريق

بواسطة Saleh

عشبة الأباريق أو نبتة الأباريق واسمها العلمي سراسينيا وتكتب بهذا الشكل Sarracenia purpurea. هذه النبتة آكلة الحشرات موطنها الأصلي أمريكا الشمالية. ويتواجد منها حوالي العشر أنواع. أما طريقتها في اصطياد الحشرات فهي من خلال هذه الأكواز التي تشبه الأباريق. تنجذب الحشرات والحيوانات الصغيرة إلى ألوان النبتة وإفرازاتها الحلوة. تدخل الحشرة من قمع النبتة ذو الشعيرات الناعمة والطبقة الشمعية على العنق والسطح الداخلي، وبذلك تفقد الحشرة السيطرة وتنزلق لقاع الإبريق حيث يوجد خليط من ماء المطر وإنزيمات الهظم لدى النبتة. الحشرات التي تلتهمها النبتة غالبا ما تكون خنافس أو عناكب أو حلزونات أو حتى ضفادع وسحالي صغيرة.

العناية بنبات عشبة الأباريق

بيئة النبتة الطبيعية هي المستنقعات، لذلك يجب ألا تجف التربة أبدا وأن تكون رطبة باستمرار. وتحتاج إلى إضاءة عالية لأنها إن تواجدت بمكان منخفض الإضاءة زالت ألوان أوراقها وتهدلت أباريقها. يزهر النبات في الربيع وتظهر الأباريق في الربيع والصيف ولكنها تموت في الشتاء. لا تسمد النبات أبدا لأنها سيقتلها. كما أن النبات يتلقى ما يحتاجه من غذاء من خلال الحشرات. عملية الهظم تستغرق من يومين إلى 10 أيام حسب حجم الحشرة. التربة المناسبة لها هي 50% بيتموس و50% بيرلايت. درجة الحرارة المناسبة ما بين 25 و35 درجة مئوية.

تكاثر نبات عشبة الأباريق

أسها طرق التكاثر تكون بتقسيم الريزومات. ويمكن أن تنمو النبتة عن طريق البذور ولكن بجهد كبير ولن تزهر في أول 4 إلى 5 سنوات.

 

هل جربت زراعة عشبة الأباريق من قبل؟ أخبرنا إن أعجبتك هذه النبتة وقررت زراعتها 🙂
شاركنا تفاصيل تجربتك في خانة التعليق أسفل هذا الموضوع.

شاهد ايضاً

guest
1 تعليق
الأحدث الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
أبو مراد

مدهش.. شكراً

1
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x