دراسينا جامايكا

دراسينا جامايكا

بواسطة Saleh

دراسينا جامايكايُعدّ نبات دراسينا جامايكا، واسمه العلمي Dracaena reflexa ‘Song of Jamaica’، من النّباتات الاستوائيّة التي يعود موطنها إلى مدغشقر، وهو من النّباتات المُميّزة التي تنمو كشُجيرة صغيرة الحجم بأوراقها المُدبّبة اللّامعة خضراء اللّون مع عروق كريميّة اللّون في المنتصف، يصل ارتفاعه في مرحلة النُّضج من 3-5 متر في حين يصل انتشاره ما بين 1- 1.5متر، ممّا يجعله خيارًا مُناسبًا لملء الفراغات في المنازل وبيئات العمل حيثُ يُضفِي جمالاً ورونقًا على المساحات التي يُوضَع فيهَا، ويمتاز بسُهولة العناية وعدم الحاجة إلى الرعاية المستمرّة والكثيفة والتّأقلم مع البيئات المختلفة، بالإضافة إلى تنقية الهواء وزيادة الرطوبة الجوية وزيادة نسبة الأكسجين في الجو ممّا يجعله إِضافة مُذهِلة إِلى الحدائق المنزليّة وغرف المعيشة والمكاتب؛ لذلك يُعد من الخيارات الشائعة في التّصاميم المعاصرة، وينصح باقتنائه من قِبل الأشخاص المُهتمّين في رعاية النّباتات، وتقديمه كهدايا تذكاريّة.

كيفيّة العناية في نبات دراسينا جامايكا

يتحمّل نبات دراسينا جامايكا مستويات الإضاءة المُختلفة من الإضاءة السّاطعة إلى الإضاءة الخافتة لكن باتّزان حيثُ يُؤدي التّعَرّض المُستمرّة إلى مستويات الإضاءة السّاطعة وخاصّة أشعة الشّمس إلى إلحاق الضّرر بالأوراق وحرقها وانكماش حوافها إلى الدّاخل في حين يُؤدّي التّعَرّض المستمرّة إلى مستويات الإضاءة الخافتة إلى تساقُط الأوراق. يُروى النبات بانتظام من مرّة إلى مرّتين أُسُبوعيًّا في مواسم النّمو في فصليّ الربيع والصّيف مع مراعاة عدم الإفراط في الرّيء تجنّبًا للإصابة بمرض عفن الجذور ، وفي فصليّ الخريف والشّتاء يُنصح بتقليل عدد مرّات الرّي حيث يكوّن النّبات في مرحلة السّكون ولا يحتاج إلى الكثير من الماء للنّمو. يزدهر النّبات وينمو بشكل جيّد في البيئات الحارّة حيثُ تتراوح درجة الحرارة المُناسبة لِنموّه ما بين 20-35 درجةٍ مئويةٍ، ومعدّل رُطوبة يتراوح ما بين 60-80%؛ لذلك يُفضّل رشّ أوراق النّبات برذاذ الماء، واستخدام مقياس الرّطوبة للحفاظ على مستوى عالٍ من الرُّطوبة. يُزرع النّبات في تُربة خفيفة جيدة التّصريف غنيّة بالمواد العضويّة قادرة على الاحتفاظ بالجذور في حالة صحيّة لمدّة طويلة، ويُسمّد النّبات مرّة شهريًا في موسم النموّ في فَصليّ الربيع والصّيْف باستخدام الأسمدة السّائلة المتوازنة مع اتّباع الإرشادات المُوصى بِها للحصول على أفضَل النّتائج، ويُساهم التّقليم المنتظم في وقت مبكر من فصل الربيع على تشجّيع السّاق على التّفرّع، ودعم النّموات الجديدة، وزيادة كثافة النّبات، والحفَاظ عليه مُفعمًا بالحيويّة.

دراسينا جامايكا

 

كيفيّة إكثار نبات دراسينا جامايكا

يتم إكثار نبات دراسينا جامايكا من خلال العُقل حيثُ يُقص جُزء من ساق النّبَات الأُم يتراوح طوله ما بين 10-15 سم يَحتَوِي على عدّة عُقد، ثمّ يُوضَع السّاق في أصيص صغير من التّراب الرّطب في ظروف إضاءة متوسطة إلى ساطعة غير مباشرة مع مراعاة الحفاظ على رُطوبة التّربة في الأصيص حيثُ يحتاج السّاق إلى عدّة أسابيع للتّجذير والتّأقلم في الأصيص الجديد.

شاهد ايضاً

guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x