صبار كرسي الحماة

صبار كرسي الحماة

صبار كرسي الحماة ويسمى أيضاً صبار البرميل الذهبي واسمه العلمي Echinocactus grusonii. أصل النبات من المكسيك، وهو بطيئ النمو، يغطى بأشواك طويلة وحادة على أضلاعه، ويوجد شعيرات ذهبية تشبه الصوف في قمته، إذا ربي داخلياً فلا يزهر غالباً، أزهاره صفراء، ويأخذ النبات شكلاً كروياً في بداية نموه، ويتحول للشكل الاسطواني عند تقدمه بالعمر، وهو خارج المنزل يستمر في النمو حتى يصل قطره إلى حوالى المتر، ولكنه يظل صغيراً إذا ربي داخل المنزل، ويفضل عرضه منفرداً جوار نافذة مشمسة.

العناية به

تناسبه درجة حرارة الغرفة المائلة للدفء طوال العام عدا فترة الشتاء فيحتاج إلى مدى حراري من 10 إلى 12 درجة مئوية، يحب ضوء الشمس المباشر أغلب اليوم ما أمكن ذلك، يتحمل الهواء الجاف، ويروى باعتدال من فصل الربيع حتى بداية الشتاء حيث يقلل الري مع ملاحظة أن الري يكون بعد جفاف التربة، ويعطى السماد المحلول بالماء خلال فصلي الربيع والصيف كل شهر مرة واحدة.

تكاثره

يتم بواسطة البذور.

شارك

شارك بتعليقك