صبار الفول السودانييتميز صبار الفول السوداني أو صبار تشاماسيرس (Chamaecereus Silvestrii) بأزهاره القرمزية التي تستمر عدة أسابيع، خلال فترتي الصيف والربيع وهي أزهار كبيرة يمكن أن تصل إلى 3 إنشات طولاً، موطنه الأصلي الأرجنتين، مضلع تضليع لولبي، وتسقط منه عقد جذعية (قطع من الساق) لا تلبث أن تنموا مكونةً جذوراً، ولا يزيد طول الساق عن 15سم، ويغطى الساق بأشواك كثيفة، تنتشر زراعته كثيراً لجمال أزهاره.

العناية به

يوضع في مكان بارد خلال فصل الشتاء بحيث لا تقل درجة الحرارة عن 3 درجات مئوية، ويتحمل جفاف الهواء فهو ليس بحاجة إلى رطوبة زائدة، محب للضوء الساطع المرشح ويجنب أشعة الشمس المباشرة صيفاً، يروى بغزارة ابتداءً من فصل الربيع إلى نهاية فصل  الخريف، ويفضل أن تكون تربته جافة تماماً خلال فصل الشتاء، والتسميد يتم بشكل منتظم وبكميات مخففة بالماء مرةً كل شهر خلال الفترة من الربيع إلى نهاية الصيف، ويفضل عدم المبالغة في الاهتمام به خلال الشتاء كونها فترة سكون.

تكاثره

يتم تكاثر هذا الصبار بواسطة البذور، أو العقل، ومن الجدير بالذكر أنه نبات سهل الزراعة، ويزهر بسرعة وسهولة.

شارك

شارك بتعليقك