سماد نباتات الزينة

8
حبيبات سماد

حبيبات سماد

سماد نباتات الزينة التي اشتريتها حديثاً والتي زرعتها حديثاً في تربة جديدة في الغالب غير ضروري لمدة قد تصل إلى ثلاثة أشهر، لكنها بعد ذلك تحتاجه بشكل منتظم؛ لأنها تعيش في بيئة ليست بيئتها الأصلية، فهي بيئة محدودة لا تلبث أن تنفذ المغذيات منها حيث يستهلكها النبات خلال فترة النمو.
ونهتم بتسميد النبات خلال فترة النمو النشط والتي غالباً تكون خلال الربيع والخريف والصيف، أما فترة الشتاء فهي في أغلب نباتات الزينة فترة سكون لا يُظهِرُ فيها النبات أي نمو جديد؛ ولذلك لا نسمدها ونقلل من ريها.

أشكال الأسمدة المتوفرة في السوق:
تتوفر الأسمدة في السوق على عدة أشكال منها السائل، ومنها ما يكون على شكل مسحوق، ومنها ما يكون على شكل حبيبات، ومنها ما يكون على شكل أعواد تغرس في التربة.
أياً كان شكلها فالغرض منها واحد هو توفير العناصر الغذائية الضرورية لنمو النبات بشكل طبيعي، ويجب أن يحتوي أي سماد على العناصر الرئيسة التالية:

اسم العنصر أهميته للنبات
النيتروجين لنمو النبات ولنمو سيقان وأوراق قوية وسليمة (اكتمال النمو الخضري)
الفسفور تنشيط نمو الجذور وتكوين براعم زهرية ويساهم في تقوية الساق والأوراق
البوتاسيوم يزيد قوة النبتة ويعطي الأزهار والثمار لونها اليانع ويساهم في تكون البصلات


كيف تضيف السماد للنبات؟

حسب نوع السماد فإن كان سائلاً فيضاف مع ماء الري باتباع التعليمات المكتوبة عادةً على وعاء السماد، وإن كان على شكل بودرة أو حبوب فيذاب في الماء أولاً ونتأكد من ذوبانه بالنسب المحددة المكتوبة على وعاءه، وإن كان على شكل أعواد تغرس في التربة بالعدد المطلوب وتذوب تدريجياً مع ري النبات.
وهناك من يسمد بعض النباتات برش المحلول المغذي رذاذاً على الأوراق لتتغذى النبتة عن طريق الثغور كما يستخدمه البعض مع النباتات عريضة الأوراق مثل الدفنباخيا، لكنه لا يغني عن تسميد الجذور بالطرق السابقة لأنها هي الأساس

انتبه!

  • تجنب أن تضيف السماد على تربة جافة أبداً بل يجب أن تكون رطبة أو بعد الري مباشرةً.
  • تجنب أن تسمد النبتة المريضة حتى تتعافى من المرض وتعاود نشاطها من جديد.
  • تجنب الإكثار من التسميد وتكراره لأنه يضر بالنبتة.

تذكير: لا تنسى أن كل علبة سماد مكتوب عليها طريقة استخدامه والنسب التي تحدد كميته، اتبعها بحذافيرها وقد ترى استخدام نصف الكمية المحددة ومضاعفة مواعيد التسميد فلا بأس بذلك فقد يكون مجدياً مع نباتات معينة ومحفزاً جيداً لها؛ كي تنمو بشكل ممتاز.

شارك

8 تعليقات

  1. فعلا انه موقع ممتاز لطالما سعيت لكي البحث عن مثل هدا المواقع وها انا اتشرف انا الكون فرد منه
    اشكر عزيزي علي سعيك لنشر الوعي بكل بساطة وكل مايحتاجة الشخص من اجابة
    اشكرك من العماق قلبي واسال الله العلي القدير ان ايعطيك الخير والصحة والعافية

    في الحقيقة اعجز عن شكرك ولكن سوف اضع النقاط تتحد نيابتنا عني ……………….

  2. يعطيكم العااافية
    كنت ادور لموقع عن النباتات والزهور
    والحمدلله وجدت ضالتي هنا ،

    شكراً من اعماق القلب بكم ??

شارك بتعليقك