نبات رجل الأرنب أو الويديليا أو الزرار الذهبي واسمه العلمي Wedelia trilobata. وهو نبات زاحف، من الفصيلة المركبة، له أزهار صفراء اللون، تظهر من الربيع وتستمر في الظهور حتى دخول الشتاء. ويزرع كمغطي للتربة ويتميز بسرعة نموه، موطنه في وسط أمريكا وكذلك في غربي الهند (الجزر الغربية). وهو نبات دائم الخضرة، ناجح جداً في تحمل الحرارة لكن البرد القارس يجعله يختفي مؤقتاً. لأنه يعاود الظهور بمجرد عودة الحرارة للدرجات السائدة المائلة للدفء، يمكن استخدامه لتغطية المنحدرات أو زراعته في أصص لأنه سرعان ما يتدلى منها معطياً منظراً جذاباً، كما يمكن زراعته بجوار الشواطئ؛ لأنه يتحمل الملوحة، ويعتبر من النباتات المانعة لنمو حشائش أخرى بجواره.

رجل الأرنب

رجل الأرنب

العناية به

النبات لا يحتاج إلى عناية كبيرة إلا أن التسميد والري المنتظم تجعله يظهر بأبهى صوره. يجود في الأماكن المشمسة. تناسبه أغلب أنواع التربة، بشرط أن تكون مصرفة للماء حتى التربة الفقيرة يمكنه العيش فيها، يروى باعتدال، يفضل موالاته بالقص والتهذيب للحد من انتشاره. ولنضارة أوراقه ووفرة أزهاره، يسمد بسماد متعادل العناصر قابل للذوبان في الماء ويعطى مع مياه الري. أحياناً تهاجمه يرقات بعض الحشرات لتأكل أوراقه، فنستخدم مبيداً حشرياً لمكافحتها، واذا زاد الري عن حده أو كانت التربة لا تصرف الماء فقد تتعفن الجذور.

تكاثره

يتكاثر بالبذور، والتعقيل، والتقسيم في الربيع، وبالترقيد الأرضي.

رجل الأرنب كمغطي للتربة

رجل الأرنب كمغطي للتربة

شارك بتعليقك