نبات أسبيديسترا وتسمى أسبيديسترا نجمية واسمها العلمي Aspidistra elatior. يشمل جنس هذا النبات عدداً من النباتات العشبية مستديمة الخضرة، وتنمو أوراقها من مستوى سطح التربة. وهو نبات قوي يتحمل الظروف القاسية نوعاً ما أكثر من

أسبيديسترا

أسبيديسترا

النباتات الأخرى. أوراقه كبيرة 45 – 60 سم خضراء غامقة. ومن أفضل ميزاته تحمله للضوء الخفيف.

العناية به

لا يتطلب الكثير من العناية سوى الري المعتدل صيفاً والقليل شتاءً، وكذلك يحتاج إلى تنظيف أوراقه بمسحها عن الغبار مابين فترة وأخرى. يتحمل مدى واسع من درجات الحرارة على أن لا تقل عن 10 درجة مئوية (المثلى بين 10 و15) درجة مئوية. وتمد بالسماد كل شهر مرة واحدة خلال فصلي الربيع والصيف. نبات محب للرطوبة العالية. ومع أنه يعيش ويتحمل الضوء الخافت إلا أنه يجود في الضوء الساطع المرشح أيضاً. لا يغير الأصيص عادة إلى آخر أكبر إلا خلال أربع سنوات تقريباً تقل أو تزيد حسب الظروف المحيطة. يتحمل تلوث الهواء، وبعض الإهمال.

تكاثره

يتكاثر بواسطة التقسيم أو التفصيص، وذلك خلال فترة التدوير (نقله من أصيص إلى آخر أكبر).

شارك بتعليقك